زكام البالغ

الزكام أو التهاب البلعوم الأنفي هو التهاب في الجهاز التنفسي العلوي ، وغالبًا ما يكون بسبب فيروس (الفيروس الأنفي ، فيروس كورونا ، فيروس الأنفلونزا ...).

تطور طبيعي خلال أسبوع

ذُروة المرض خلال يوم إلى تلاثة أيام

المرحلة الأولى : تتميزعادةً بالشُّعور بالبرد وحدوث تَعب وعطاس وصُداع، ثُم يتبعه في غضون بضعة أيام سَيلان في الأنف وسُعال.

المرحلة المتطورة : سماكة الإفرازات بشكل واضح بينَ صافٍ إلى الأصفر إلى الأخضر، وهذا لايشير إلى ترجمة عدوى بكتيرية بل وجود فقط متعدد النوى ، ولا يتطلب علاجًا حيويًا بشكل خاص.

المضاعفات

يمكن للعدوى البكتيرية أن تصيب التهاب البلعوم الأنفي الفيروسي بشكل مفرط: التهاب الشعب الهوائية ، التهاب الجيوب الأنفية ، التهاب الأذن الوسطى.

ما العلاج المقترح ؟

حدود الإستشارة

الحمى التي تزيد عن 38.5 درجة مئوية لأكثر من 48 ساعة ، و تدهور الحالة العامة مع التهاب الشعب الهوائية  أوأعراض الإصابة بالربو تتطلب استشارة طبية.

كما أيضا إن كان مصحوبا بألم أو إفرازات الأذن (التهاب الأذن) ، ألم البلعوم الحاد الذي يدوم أكثر من 48 ساعة (الذبحة الصدرية) ، إفراز الأنف الصديدي أحادي الجانب (التهاب الجيوب الأنفية) المرتبط بالتهاب البلعوم الأنفي يتطلب مشورة طبية.

 التنظيف المحلي ثلاث مرات في اليوم

يتم تنظيف تجاويف الأنف باستخدام كلوريد الصوديوم في قوارير وحيدة الجرعة ، أو مذيب بماء البحر معتدل الملوحة (Isotonique) (فيزيومير للبالغين ، ستريمار ...). بعض المرشات عبارة عن مذيبات بماء البحر شديد الملوحة (Hypertonique)  تؤدي إلى تخفيف احتقان الأنف عن طريق التأثير الاسموزي.

قطرات الأنف المطهرة (هوميكس، أوتريفين ...) يمكن أن تكمل الرعاية المحلية ، لكنها لا تحل محل تنظيف تجويف الأنف. إذا كان الغشاء المخاطي للأنف مهيجًا جدًا، فيجب وضع مرهم تليين مثل (أش.ؤ.س ، ...) في حالة حدوث احتقان كبير في الأنف ، فيجب استنشاق (فيك للإستنشاق، ...).

للكبار و الأطفال الأكثر من 12 سنة

 مقاومة الحمى : الباراسيتامول ، الإيبوبروفين أو الأسبرين تقاوم ارتفاع الحمى وتحسن الشعور بعدم الإرتياح.

تخفيف احتقان الأنف عن طريق المضيقات الوعائية (Vasoconstricteur) : فهي تزيد من نفاذية الأنف وتحسّن الشعور بالأنف الخانق (دوليروم، روماكريب، إفيدريل، ...). لا يجب استعمالها في حالة  اضطرابات البروستات ، مرض الشريان التاجي ، ارتفاع ضغط الدم الشديد ، الحمل والرضاعة الطبيعية. احذر من الآثار الجانبية : جفاف الفم ، احتباس البول ، زرق إغلاق الزاوية الحاد ، عدم انتظام دقات القلب ، الخفقان ، اضطرابات عصبية.

توقيف سيلان الأنف عن طريق المضادات الهيستامين : فهي تهدئ من سيلان الأنف ولكن ليس لها تأثير يذكر على انسداد الأنف مثل (رينوفيبرال). ينصح بعدم استعمالها في حالة الجلوكوما ، واضطرابات البروستاتا ، والحمل والرضاعة الطبيعية. من الآثار الجانبية لها الإحساس بالنعاس ، جفاف الأغشية المخاطية وخطر احتباس البول. في حالة عدم وجود موانع الإستعمال ، يمكن اقتراح مزيج مضيق للأوعية ومضاد للهستامين (هيوكس ليلا ونهارا).

العلاج الهوميوباتي

  • سماكة الإفرازات بشكل واضح و صافٍ مع أنف مهيج : أليوم سيبا  5 س.أش.
  • سيلان مخاطي : كاليوم مورياتيكوم 5 س.أش .
  •  سماكة الإفرازات بشكل واضح بينَ الأصفر إلى الأخضر : كاليوم بشروبيكوم 5 س.أش
  • أنف مسدودستيكتا بولمونوريا.

 ما النصيحة ؟

تجنب العدوى

لمنع انتشار الفيروس ، يجب استخدام المناديل التي يمكن التخلص منها وغسل اليدين بشكل متكرر.

للإضافة : فيتامين-س 

يمكن اقتراح فيتامين C بمعدل 1 غرام في الصباح ، لدوره المضاد للعدوى.